القائمة الرئيسية

الصفحات

هام

أصحاب المراتب الأولى في شهادة البكالوريا دورة 2020

أصحاب المراتب الأولى في شهادة البكالوريا -  معدلات القبول في الجزائر
معدلات النجاح - أعلى معدلات النجاح في بكالوريا الجزائر 2020

بعدما أن افرجت وزارة التربية الوطنية، عشية اليوم 14 اكتوبر عن نتائج شهادة التعليم الثانوي "البكالوريا". واستطاع التلاميذ معرفة نتائج ومعدلات البكالوريا الخاصة بهم

نتائج بكالوريا 2020 bac onec dz:

هذه اسماء التلاميذ الثلاث المتحصلين على المراتب الاولى وطنيا في بكالوريا 2020:

 أفرجت وزارة التربية الوطنية، عن نتائج شهادة البكالوريا دورة 2020، عبر موقع الديوان الوطني للامتحانات والمسابقات bac.onec وكذا تم نشر النتائج على مستوى مديريات التربية والمؤسسات التربوية في كامل الوطن.


كما أعلمت الوزارة، بأن الإعلان عن النتائج يكون أيضا عبر متعاملي الهاتف النقّال الثلاثة موبيليس، أوريدو وجازي بتشكيل رقم *567#. 


من هنا: 

  1. طريقة الاطلاع على نتائج بكالوریا من خلال موقع bac.onec.dz
  2. نتائج شهادة البكالوريا عبر موقع فضاء أولياء التلاميذ tharwa.education
  3. طريقة الاطلاع على نتائج بكالوريا 2020 عن طريق الهاتف النقال

المراتب الأولى في شهادة البكالوريا دورة 2020:

- تحصل التلميذ صديقي عبد الصمد من ولاية تلمسان على المرتبة الأولى وطنيا، في شهادة البكالوريا بمعدل 19.20.

- وعادت المرتبة الثانية لابنة وادي سوف رحمة عون بمعدل 19.16.

- فيما احتلت التلميذة رشا بدر الدين من ولاية قسنطينة المرتبة الثالثة بمعدل 19.10.


نسبة النجاح في شهادة البكالوريا 2020 bac:

نسبة النجاح العامة في البكالوريا إلى 55.30%، ;احتل تلاميذ شعبة الرياضيات المرتبة الأولى بنسبة 80.22 ٪، تأتي بعدا شعبة اللغات الأجنبية بنسبة 67.78 من المائة.

أما بالنسبة لشعبة العلوم التجريبية، فقد تراجعت نتائج التلاميذ فيها إلى المرتبة الرابعة بنسبة 56.97 من المائة.

وشعبة تقني رياضي بنسبة 58.48 من المائة، أما النسبة الأقل، فكانت من نصيب تلاميذ شعبة التسيير والاقتصاد بـ38.09 من المائة.


دليل حامل شهادة البكالوريا 2020:


    ويعد ناجحا كل تلميذ تحصل على معدل 9 من 20، حسب ما أعلن عنه وزير التربية الوطنية، محمد واجعوط، سابقا في بيان لوزارة التربية الوطنية.


    ھام جدا: یتم استخراج كشف النقاط بعد يوم واحد من تاریخ اعلان النتائج عبر الموقع bac.onec.dz .
    هل اعجبك الموضوع :

    تعليقات

    محتويات المقال